فائدة البابايا للحامل وطريقة استخدامه

فائدة البابايا للحامل وطريقة استخدامه

فترة الحمل هي الفترة الأكثر تعقيداً لما لها من تقييدات صحية وغذائية مختلفة، فبالرغم من أن خبراء التغذية يتحدثون بشكل دائم عن أهمية تناول الحامل للفاكهة والخضراوات والعناصر الغذائية المختلفة، إلا أنه مازالت هناك العديد من الضار منها وأهم مثال على ذلك هي فاكهة البابايا، فما هي مضار وفائدة البابايا للحامل؟

فائدة البابايا للحامل

من المعروف أن البابايا ليست أفضل فاكهة للحامل، إلا أنه تحمل ثمار فاكهة البابايا الناضجة المغطاة بقشرة صفراء فوائد كبيرة للحامل وعدد من المزايا، وعلى كل حال يتوقف الأمر على الكمية التي تتناولها الحامل والكيفية أيضًا، وكلها أشياء تؤثر على الانتفاع بالفوائد أو التعرض للأضرار، ونذكر لكم أهم الفوائد:

  • البابايا غنية بالفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم بشكل مستمر.
  • مقوي عام للمناعة، وتحافظ على صحة القلب لما لها من تأثيرات مضادة للأكسدة.
  • الحفاظ على الجلد والبشرة والوقاية من الكلف والنمش.
  • الوقاية من الإمساك، فالبابايا غنية بالألياف التي تساعد في تحسين عمليات الهضم، والتغلب على الغثيان والقيء.
  • من فوائد البابايا للحامل احتوائها على حمض الفوليك الذي ينصح الأطباء بتناوله للوقاية من حدوث تشوهات للجنين.

أضرار البابايا للحامل

بالرغم من التعرف على فائدة البابايا للحامل، إلا أنه مازالت هناك أضرار يجب الاحتراس منها خاصة في الشهور الأخيرة للحمل، أضرار البابايا للحامل تتمثل في ثمار البابايا غير الناضجة المغطاه بالقشرة الخضراء فيجب الاحتراس من تناولها لما لها من آثار جانبية أهمها:

  • قد تؤدي البابايا غير الناضجة إلى الإجهاض بسبب حدوث التقلصات التي قد تؤدي أيضاً إلى حدوث ضعف في الأغشية الداعمة للجنين.
  • حساسية الجلد قد تحدث عقب تناولها بفترة، وننصحك في هذا المقام بمعرفة فائدة الإجاص للحامل، ويمكنك الاستعاضة بها عن البابايا.
  • تجعل البابايا غير الناضجة الحامل أكثر عرضة لحصوات الكلى، واحتباس السوائل، وتناولها بكثرة قد يؤدي إلى حدوث نزيف داخلي ضار للجنين.

عصير البابايا أثناء فترة الحمل

فائدة البابايا للحامل

تتساءل الكثير من الحوامل عن أثر عصير البابايا على الحمل، فقد ترغب الكثيرات في صنع عصير البابايا للاستفادة من عناصره الغذائية الكثيرة والمفيدة، فما هي الطريقة الصحيحة لاستخدام عصير البابايا بأمان أثناء فترة الحمل، يجب على المرأة أن تكون حريصة على اختيار البابايا الطازجة الأقل خطورة أثناء فترة الحمل، ويمكنها أيضاً أن تمزجها بالعسل أو الحليب للحصول على قيمة غذائية أكبر.

قبل كل ذلك يجب على الحامل أن تطلب الاستشارة من الطبيب المختص لمراجعة حالتها الصحية بعناية، وفيما يخص عصير البابايا غير الناضجة أو شبه الناضجة فإنه يحمل الخطورة والأضرار التي ذكرناها مسبقاً فيجب الحذر منها طوال فترة الحمل.

إلى هنا نكون قد تعرفنا على فائدة البابايا للحامل، ننصحك أن تتجنب تناولها خلال فترة الحمل بقدر الإمكان، وفي حالة الضرورة يمكنك تناول البابايا الناضجة فقط ذو القشرة الصفراء، ولا تنسى استشارة طبيبك الخاص.